الأخبار
محافظ المنوفية : صرح طبى جديد لخدمة أهالى المحافظة بتكلفة إجمالية 300 مليون جنيه

أكد اللواء إبراهيم أحمد أبو ليمون محافظ المنوفية  أن مبنى الطوارئ الجديد بمستشفى شبين الكوم  التعليمى سيكون صرح طبى جديد وإضافة قوية للمنظومة الصحية على أرض المحافظة لخدمة اهالى المنوفية،  بتكلفة إجمالية تقدر ب300 مليون جنيه تقريبا ، وعدد أسرة 230 سرير ، وأنه من المقرر الانتهاء من الأعمال أول مايو القادم ليكون المبنى  جاهز لدخول الخدمة .مشيرا إلى تقديم كافة أوجه الدعم للمنظومة الصحية والتنسيق بين الهيئة والوزارة فيما يخص الكادر الطبى ومنظومة الامن والنظافة ، وذلك  تنفيذا لتوجيهات رئيس الجمهورية بالاهتمام بقطاع الصحة وتوفير كافة الامكانيات التى من شأنها رفع مستوى الخدمة الطبية المقدمة للمواطنين  .

كما أشار محافظ المنوفية لرئيس الهيئة إلى توافر أراضى أملاك دولة بنطاق مركزى أشمون ومنوف ، لإقامة مستشفيات تعليمية عليها لخدمة أبناء المحافظة وذلك بالتنسيق مع الهيئة  .

جاء ذلك خلال جولته التفقدية لمبنى الطوارئ الجديد يرافقه الدكتور محمد صلاح الدين زعتر رئيس الهيئة العامة للمستشفيات والمعاهد التعليمية ، والأستاذ محمد موسى نائب المحافظ والدكتور محمد طاحون مدير المستشفى .

ومن جانبه أكد رئيس الهيئة  العامة للمستشفيات والمعاهد التعليمية أن أعمال تطوير  المستشفى تأتى فى ظل حرص الدولة علي التطوير المستمر للمؤسسات الطبية، لمواكبة أحدث النظم والتجهيزات  للإرتقاء بالمنظومة الطبية ، مشيرا الى أن مبنى الطوارئ الجديد  بشبين الكوم سيعد منارة طبية  لمنطقة الدلتا ، ولايقل تجهيزا وخدمة عن أى من المستشفيات الخاصة ، كما اكد على اهتمام الهيئة بتدريب الأطقم والكوادر  الطبية لمواكبة الأجهزة الطبية الحديثة .

جدير بالذكر أن  مبنى الطوارئ الجديد بمستشفى شبين الكوم التعليمى يضم عدد 230 سرير و7 طوابق بها أقسام للأشعة والتعقيم و استقبال طوارئ وعيادات " باطنة – أطفال – عظام " وغرف عمليات وعناية مركزة  وغيرها من الأقسام الطبية ، وقد بلغت تكلفته التقديرية مايقرب من 300 مليون جنيه  .

 

المصدر : مركز اعلام محافظة المنوفية

 التاريخ : 9- 3- 2020

عودة الى الاخبارعودة الى الصفحة الرئيسية
الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع

© جميع الحقوق محفوظة لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري